ريفيو آغنية “ليس 63 يومًا بدون ملاحظة” لـليوناردو باريلارو

0
412
blank

الحروب والدمار الذي تخلفه من مأسي بشرية وموت وتهجير الآلاف من البشر هي واحدة من العناصر الملهمة في صناعة الموسيقى حول العالم، وخلال العام الحالي فوجئ العالم بغزو روسيا لجارتها أوكرانيا، وهو ما استلهم منه مهندس الطيران والفضاء الجوي وعازف البيانو المالطي Leonardo Barilaro موضوع التراك رقم ٦٣ والذي يحمل عنوان “Not 63 days without a note”. 

في غرفة إضاءتها خافتة يجلس فيها Leonardo وحده، مع بيانو وsynthesizer يحاول عزف نوتة موسيقية تعبر عن تصاعد الأحداث في الحرب الروسية الأوكرانية، وهو ما ينجح فيه، ينقل لنا حالة الاضطراب والتخبط التي يعيشها الأوكرانيون، يزيد من شعورنا بالخوف على من اضطر للدخول في حرب لا تخلف وراءها سوى دمار وأمهات ثكلى وأيتام وأرامل، يجعلنا نشفق على من يعانون في صمت، ونزيد من دعواتنا ومحاولاتنا الجادة للمساهمة في إنهاء الحروب وأن نصنع فنونًا بدلًا منها. 

“Not 63 days without a note” هي جزء من مشروع فني أطلقه Leonardo الذي يفضل لقب “عازف بيانو الفضاء”، مطلع هذا العام ويهدف من خلاله ألا يمضي يومًا واحدًا خلال العام دون أن يشارك جمهوره بتراك جديد، محاولًا التجديد قدر الإمكان ومناقشة مواضيع مختلفة، مقدمًا صناعة  الفن والمزيكا على الحرب، كما يعمل حاليًا على الجمع بين عشقيه البيانو وهندسة الفضاء حيث بدأ في تصميم أول حفل بيانو على كوكب المريخ

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here